YOU DONT HAVE TO BE A DOCTOR TO SAVE LIVES

ليس عليك ان تكون طبيب لتنقذ الارواح

في الصورة أعلاه الأطفال العراقيين الشباب في بابل يعيشون في منزل صغير. الغرفة على اليمين هو المطبخ الأسرة الفقيرة.

من الجوع إلى الصحة 

من الجوع إلى الصحة ويهدف المشروع إلى تحسين الحالة الصحية للأطفال العراقيين وعائلاتهم من خلال توفير التحرر من الجوع. الفقر المنكوبة المعيشة العراقية في القرى والمساكن مؤقتة على مشارف المدن الرئيسية يعانون من الجوع المزمن وسوء التغذية. الأطفال المرضى غير قادرين على شفاء، وغالبا ما يعانون من ضعف في النمو الجسدي والعقلي بسبب نقص الغذاء وجبات غذائية منتظمة. كثير من الأسر تفتقر إلى الإمدادات الأساسية مثل الثلاجات ومواقد اعتبارهم غير قادر على إعداد أو تخزين المواد الغذائية بأمان.

 

يوفر مشروعنا الطرود الغذائية صحية وجبات مغذية للمعاناة الأطفال العراقيين وأسرهم. يتم توزيع حزم الصحة والتي تشمل أيضا منتجات الصحة العامة والفم ومستلزمات الإسعافات الأولية. ويشمل برنامج التعليم على العادات الغذائية الصحية والوقاية من الأمراض والأمراض الحمية ذات الصلة مثل مرض السكري. فضلا عن التعليم على آمنة وصحية وإعداد الطعام وتخزينه. حيثما دعت الحاجة المشروع سيتم تثبيت معدات المطبخ بما في ذلك المواقد والثلاجات وتوفير مرافق المياه النظيفة.

بابل
الأنبار
بغداد
النجف

تبدأ الاهتمام الآن

كيف يمكننا أن نتوقع أطفالنا للشفاء، تتطور وتنمو عندما كانوا يعانون من الجوع المزمن وسوء التغذية؟ انهم لا يستطيعون شفاء 

الدكتورة اسيل رسول